رئيس وزراء الهند يتهم أطراف سياسية بالوقوف وراء احتجاجات المزارعين في بلاده

اعتبر السيد ناريندرا مودي، رئيس وزراء الهند، أن الاحتجاجات التي يشنها المزارعون في بلاده ضد ثلاثة قوانين أقرتها حكومته مؤخرا “تقف وراءها دوافع سياسية”، مشيرا إلى أن ذلك يأتي وسط نجاح برنامجه الزراعي الذي دشنه العام الماضي.

وقال مودي، في كلمة له اليوم، “كل أولئك الذين يحتجون دعما للمزارعين ماذا فعلوا عندما كانوا في السلطة؟”، متوجها بالاتهام إلى السياسيين المعارضين بالوقوف وراء المحتجين، ودعم تحركاتهم ضد السلطة.

وأضاف “هؤلاء الذين لهم دوافع سياسية… يستغلون المزارعين لتحقيق أهداف خاصة”، دون أن يتعرض في كلمته إلى القوانين المثيرة للجدل والتي كانت سببا في خروج المزارعين باتجاه العاصمة نيودلهي منذ أسابيع.

وقام رئيس الوزراء الهندي خلال كلمته بالحديث مع سبعة مزارعين من ولاية مختلفة، وسألهم عن مدى استفادتهم من برنامج لتحويل الأموال أطلقته حكومته في فبراير 2019 يحصل بموجبه المزارعون على دعم بالحد الأدنى من الدخل، حيث أثنى جميعهم على البرنامج، لكن أيا منهم لم يكن بين الألاف الذين يحتجون على القوانين.

وجدد مودي قوله إن “بعض الناس يروجون الأكاذيب والشائعات عن مشاكل المزارعين”، متهما معارضين سياسيين، لم يسمهم، بالوقوف وراء إذكاء هذه الاحتجاجات، وتأزيم الوضع خدمة لأهدافهم الشخصية.

يشار إلى أن ألاف المزارعين من عدة ولايات هندية يعتصمون في مخيمات على مشارف العامة نيودلهي منذ أكثر من شهر ويسدون الطرق السريعة، مطالبين حكومة مودي بإلغاء القوانين التي أقرت في سبتمبر الماضي ويقولون إنها تهدد سبل معيشتهم.

Source: رئيس وزراء الهند يتهم أطراف سياسية بالوقوف وراء احتجاجات المزارعين في بلاده (lusailnews.net)

  • 863